نصائح و فوائد

خطوات للتحكم بالنفس مع الطفل

5 خطوات للتحكم بالنفس، عند التعامل مع الطفل قليل الأدب, هل تشعر بتحديات في التعامل مع سلوك طفلك الصعب؟ هل تجد صعوبة في فرض سلطتك؟ والأهم من ذلك، هل يظهر احتمال عدم احترامه للآخرين؟ تذكر أنك تلعب دورًا حاسمًا في تشكيل تطوره الاجتماعي والعاطفي، يجب عليك تعليمه كيفية التعامل مع الآخرين والتحكم في مشاعره، فهو يستمد سلوكه منك بشكل مباشر.

خطوات للتحكم بالنفس عند التعامل مع الطفل قليل الأدب

ابدأ بمراقبة تصرفاتك

  • كوالدين، يجب عليك أن تكون حذرًا لتأثير سلوكك على طفلك.
  • عندما تشعر بالإرهاق أو الضغط أو التوتر العاطفي، تذكر أن هذه المشاعر قد تنعكس على ابنك أو ابنتك.
  • حاول السيطرة على تلك المشاعر وتجنب إظهار إحباطك بوضوح.
  • عندما تجد نفسك في وضع يدعو للصراخ، خذ لحظة لتنفس عميق وابتعد.
  • قد يكون تفاعلك الهادئ سببًا لتهدئة الوضع. قد يتبع طفلك سلوكك، لذا كن حذرًا في كيفية تفاعلك معه. ولا تتردد في الاعتذار إذا ارتكبت خطأًا، وقد يتبع طفلك نموذجك الإيجابي بالاعتذار أيضًا.

كن جادًا في الوفاء بوعودك

  • هل تجد طفلك يغضب منك في بعض الأحيان؟ قد يكون السبب في عدم تحقيق وعدك له.
  • اعتبر أن كلماتك ووعودك تأخذها طفلك على محمل الجد، فلا تقدم وعودًا إلا إذا كنت قادرًا على الوفاء بها. عدم
  • الالتزام يمكن أن يؤدي إلى انفعالات سلبية ويتركهم في حالة من الإحباط، مما يمكن أن يؤثر سلبًا على سلوكهم.

حافظ على خصوصية التصرفات

  • إذا واجهتك تحديات مع سلوك طفلك، تجنب مشاركة تلك التجارب مع الآخرين، خاصة بوجوده.
  • عدم الإفصاح عن مواقف غير مرغوبة، مثل رسمه على وجهك أو استخدام كلمات غير لائقة، يقلل من احتمال تكرارها. احرص على تعزيز إيجابية سلوكه أمام الآخرين، واستخدم الإشادة لتعزيز شعوره بالفخر، حيث أنه مسؤول عن أفعاله.

توجيهه نحو السلوك الإيجابي

  • استخدم الإشادة لتوجيه ابنك نحو التصرفات الإيجابية، قائلاً له برفق: “إنك تظهر اللطف والنية الحسنة، يا فتاتي/فتاي الطيب”. حدد لحظات مناسبة للثناء وتكريمه بسخاء.
  • عندما يقوم بفعل شيء جيدًا تلقائيًا، قدم له كميات من الحب والإشادة، واختر مكافأت صغيرة وذكية بدلاً من المكافآت المالية. قد تكون هدية كتاب جديدة، أو دعوة أصدقائه لجلسة لعب، أو إمكانية الاستمتاع بوقت إضافي في الحديقة خلال عطلة نهاية الأسبوع.

بناء ثقافة الاحترام

  • قم بتعليم طفلك قيمة الاحترام، فقد يحتاج بعض الأطفال إلى وقت أطول لفهم التصرفات الملائمة وكيفية تنفيذها. كن حساسًا إلى احتمال أن يكون تصرفه ناجمًا عن التعب أو الجوع أو الاضطرابات الشخصية.
  • توجه إليه بشكل محترم، ولا تفترض أنك تواجه “مشكلة طفل”. احترم مشاعره وتفاعل معه بشكل إيجابي، واستخدم أسلوبًا إيجابيًا في الحوار، مثل “ماذا يحدث؟” أو “ماذا تحتاج؟” بدلاً من التساؤل بشكل ملمح.
  • تجنب العقوبات الصارمة، حيث إنها قد تزيد من سلوكياته السلبية بدلاً من تحسينها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات

لتستطيع تصفح الموقع بسهولة من فضلك اغلق اداة مانع الاعلانات