نصائح و فوائد

فوائد عشبة المرمرية

فوائد عشبة المرمرية, الميرمية، المعروفة أيضًا باسم Sage (Salvia officinalis)، تعتبر واحدة من الأعشاب التقليدية المشهورة بفوائدها الطبية وعبقها الزكي. تتميز هذه الشجيرة الدائمة الخضرة بنكهتها الحادة ورائحتها العطرية، وتنمو في مناطق حوض البحر الأبيض المتوسط وجنوب شرق أوروبا. تم استخدامها في الطب الروماني القديم لأغراض علاجية، وحاليًا تشارك في صناعة مستحضرات طبية متعددة. تحتاج الميرمية إلى تربة قلوية ورملية، وتزدهر في فصل الصيف بزهور بنفسجية وزرقاء جاذبة للنحل، مما يجعلها نبتة فريدة ومفيدة.

فوائد عشبة المرمرية

تتميز الميرمية بفوائد صحية عديدة، وفيما يلي نستعرض بعضها:

  1. تعزيز القدرات العقلية والوقاية من الزهايمر:
    تحتوي أوراق الميرمية على مركب الثوجون الذي يعزز إفراز النواقل العصبية مثل GABA والسيروتونين، مما يعزز التركيز والعمليات الذهنية ويقوي الذاكرة.
  2. مضاد للالتهابات والحساسية:
    تحتوي الميرمية على مواد نشطة مثل سينيول وبورنيول والكلوروجينيك، والتي تسهم في الوقاية من الالتهابات وتعزيز المقاومة ضد الحساسية والتهيج.

دراسات أظهرت زيادة في سرعة استرجاع المعلومات وتحسن في اليقظة والإدراك بعد تناول زيت الميرمية، مما يبرز أهمية فحص استخدامها في علاج الزهايمر.

مقالات ذات صلة
  1. دور الميرمية في تعزيز صحة القلب وخفض مستويات الكولسترول

يظهر بوضوح في النقاط التالية:

  1. تحتوي بعض أصناف الميرمية على فلافونيدات معروفة باسم السالفيجينين (Salvigenin)، والتي تقوم بتوسيع الأوعية الدموية وتقديم حماية للقلب والشرايين، وهذا يعزز استرخاء الجهاز القلبي الوعائي.
  2. يحتوي الميرمية على معادن مثل البوتاسيوم، والمغنيسيوم، والمنغنيز، والكالسيوم، التي تلعب دورًا في تنظيم نبضات القلب وضغط الدم، مما يساهم في الحفاظ على توازن السوائل في الجسم.
  3. أظهرت دراسة أن تناول شاي الميرمية بانتظام يمكن أن يؤدي إلى تحسين ملحوظ في مستويات الكولسترول، حيث تم رصد انخفاضًا في الكولسترول الضار (LDL) والدهون الثلاثية، وزيادة في الكولسترول الجيد (HDL) بعد فترة وجيزة.

بفضل هذه الخصائص، يمكن أن تلعب الميرمية دورًا إيجابيًا في علاج ارتفاع مستويات الكولسترول في الدم.
فوائد الميرمية للجلد وصحة البشرة تشمل:

  1. تعزيز صحة الجلد:
  • الميرمية تعتبر مصدرًا لفيتامين ج، الذي يسهم في تركيب وتجديد الكولاجين، مما يحمي الخلايا من الأكسدة والجذور الحرة.
  • تساهم في الحفاظ على سلامة الجلد، والعظام، والأسنان، واللثة.
  • غنية بالبيتا كاروتين كمضاد أكسدة قوي يعزز صحة الجلد ويحميه.
  • أظهرت الأبحاث أن استخدام مراهم الميرمية على التقرحات الجلدية والهيربس يعزز عملية الشفاء بشكل فعّال.
  1. تعزيز المناعة وتقويتها:
  • المكونات المضادة للالتهاب والمضادة للأكسدة في الميرمية، مثل البيتا كاروتين وفيتامين ج، تعزز المناعة وتقاوم الأمراض والجذور الحرة المسببة للالتهابات.
  • تساهم في الوقاية من أنواع معينة من السرطان، بما في ذلك سرطان الجلد.
  1. علاج مشكلات الطمث وأعراض سن اليأس:
  • أظهرت دراسة أن الميرمية تقلل من آلام ومشكلات الدورة الشهرية، وتقلل بنسبة 79% من الأعراض المصاحبة لسن اليأس، مثل الهبات الساخنة والتعرق الليلي.

فوائد عشبة المرمرية للبشرة والشعر

استخدام الميرمية يتيح الاستفادة من فوائد تجميلية ملحوظة للشعر والبشرة، وفيما يلي تفصيل لبعض هذه الفوائد:

  1. مضادة للشيخوخة وتحفيز تجدد البشرة:
  • تساهم الميرمية في تعزيز الدورة الدموية وتحفيز تجدد الخلايا، مما يجعلها فعّالة في الحفاظ على نضارة البشرة.
  • الغنية بفيتامين أ، المعروف بفيتامين الجمال، والذي يعمل كمضاد أكسدة لمنع التجاعيد والخطوط الدقيقة.
  1. علاج طبيعي للسيليوليت:
  • يحسن استخدام الميرمية تدفق الدورة الدموية ويزيل السموم، مساهمًا في التخلص من السيليوليت وتقليل ظهوره.
  • زيت الميرمية يمنع حدوث السيليوليت ويساعد في الوقاية منه.
  1. تعزيز صحة فروة الرأس وعلاج تساقط الشعر:
  • الزيت الأساسي في الميرمية يعزز صحة فروة الرأس ويعالج مشاكل تساقط الشعر عبر تحفيز تدفق الدم إلى فروة الرأس.
  • يساهم في تقليل فقدان الشعر وتعزيز تكوين البصيلات، مما يعزز صحة الشعر بشكل طبيعي.

فوائد الميرمية للحمل والخصوبة

تبيّن أن الميرمية تؤثر على هرمونات الجسم بشكل يمكن تلخيصه كما يلي:

يُرتبط استهلاك الميرمية بزيادة خصوبة المرأة وقدرتها على علاج بعض مشكلات العقم، نظرًا لاحتوائها على مركبات تشبه الإستروجين، والتي تقوم بتنظيم عمل هرمون الأستروجين الأنثوي.

تشير بعض الدراسات إلى أن تناول الأطعمة الغنية بالأستروجين قد يسهم فعليًا في زيادة حجم الثدي، ويعزز هذا الجانب الغني بالمركبات المشابهة للأستروجين الموجودة في الميرمية.

فوائد الميرمية للأطفال

كثيرٌ من السيدات يعتمدن على استخدام الأعشاب لمعالجة بعض مشكلات صحة أطفالهن، مع الاعتقاد السائد بأن كل شيء طبيعي يكون آمنًا وفعّالًا دون أي آثار جانبية. ورغم أن الميرمية قد تكون مفيدة عند استخدامها بجرعات مناسبة ولعلاج حالات محددة، يجب التنبيه إلى أن الدراسات حول تأثيرها على صحة الأطفال لا تزال قليلة. لذا، يُنصح بعدم اللجوء إلى استخدامها للأطفال دون استشارة الطبيب المختص. تُذكر بعض فوائد الميرمية الصحية المحتملة للأطفال، وتشمل:

  • المساهمة في التغلب على عسر الهضم وتحفيز إفراز الصفراء لدى الأطفال.
  • مكافحة الالتهابات والتقرحات التي قد تطرأ على الأطفال.
  • المساهمة في التخلص من مشاكل الكبد.
  • المساهمة في التغلب على آلام الرأس ونزلات البرد.
  • تحسين الأعراض المرتبطة بالربو.
  • تحسين الذاكرة لدى الأطفال.

اترك تعليقاً

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات

لتستطيع تصفح الموقع بسهولة من فضلك اغلق اداة مانع الاعلانات