نصائح و فوائد

نصائح لمرضى غضروف الرقبة والكتف

نصائح لمرضى غضروف الرقبة والكتف، ينبغي على الأفراد الذين يعانون من آلام في منطقة الرقبة والظهر أن يلتفتوا إلى عدة نصائح للتخفيف من هذه الآلام والتخلص منها بشكل نهائي. في الماضي، كانت الغضاريف بين الفقرات تلعب دورًا هامًا في حماية الفقرات من التآكل ومنحها المرونة اللازمة لضبط وضعية الجسم. تابع القراءة لمعرفة المزيد حول هذا الموضوع.

كيف يحدث انزلاق غضروف الرقبة

الانزلاق الغضروفي في الرقبة هو أحد الظواهر الشائعة التي يعاني منها الكثيرون، خاصة مع تقدمهم في العمر. تعد الغضاريف الواقعة بين فقرات الرقبة، والمسؤولة عن تسهيل الحركة، هي المتأثرة بشكل أساسي. مع مرور الزمن، تفقد هذه الغضاريف مرونتها، مما يؤدي إلى زيادة الاحتكاك بين الفقرات وتدهور حالتها. تلك الأضرار تؤدي في النهاية إلى تلف وتمزق الغضاريف، مما يؤدي إلى انحرافها عن موقعها الطبيعي.

علاقة فقرات الرقبة وفقرات العمود الفقري

  • عندما نتحدث عن فقرات الرقبة، نجد أنها تتميز بقدرتها على الحركة، حيث تحمل حوالي 15% من وزن الجسم. ورغم ذلك، فإن وظيفة الحماية التي تقدمها هذه الفقرات محدودة بالمقارنة مع باقي فقرات العمود الفقري. تم تصميمها بهذه الطريقة لتمكينها من الحركة بسلاسة ودون تعقيد.
  • بسبب هذه الخاصية، تصبح فقرات الرقبة أكثر عرضة للآلام مقارنة بالفقرات المثبتة بشكل جيد بواسطة الضلوع. وبالنسبة للعمود الفقري، يتكون من مجموعة متنوعة من الفقرات من حيث الحجم والشكل والوظيفة.
  • تتألف فقرات الرقبة من سبع فقرات، وهي متصلة بالأعصاب التي تسيطر على اليدين والذراعين، بالإضافة إلى الجزء العلوي من الجسم. تهدف هذه الفقرات إلى منح الجسم هيئته الطبيعية ودعمه للوقوف.
  • تعمل فقرات الرقبة أيضًا على حماية الحبل الشوكي الذي يمر في السائل النخاعي، وتقوم بامتصاص الصدمات المفاجئة التي يتعرض لها الجسم. هذا يمنحنا القدرة على القفز والانحناء وأداء مجموعة متنوعة من الحركات.
  • العمود الفقري يمتد من منطقة الدماغ حتى أسفل الظهر، وينتهي بالفقرات القطنية. وهو يتضمن فقرات مختلفة للرقبة والصدر، بالإضافة إلى منطقة الفقرات القطنية.

نصائح لمرضى غضروف الرقبة والكتف

  1. للحفاظ على صحتك والتخفيف من تأثيرات مرض غضروف الرقبة، يجب مراعاة مجموعة من النصائح التالية:تجنب تثبيت وضع جسمك لفترات طويلة، على سبيل المثال، تجنب الوقوف لفترات طويلة دون تغيير وضعية الرقبة. حينما تتوجه للعمل، حرص على تغيير وضعية الرقبة بشكل متكرر لتقليل الإجهاد.
  2.  احرص على تناول فترات قصيرة للراحة من وضعية واحدة لمدة تتراوح بين 10 إلى 15 دقيقة. هذا سيساهم في تخفيف الضغط على الرقبة وزيادة مرونتها.
  3.  خلال هذه الفترات، قم بتنفيذ تمارين بسيطة لتنشيط عضلات جسمك واقضِ بعض الوقت في المشي داخل الغرفة لاستعادة النشاط، ثم استأنف مهامك بعد ذلك.
  4. حافظ على وضعية مستقيمة للرقبة وتجنب الإنحناء في أي اتجاه.
  5. في حالة العمل على مكتب، تأكد من انتقاء مكتب يتناسب مع طولك لتجنب تحريك الرقبة باستمرار. ضبط الارتفاع بحيث يتيح لك الجلوس بوضعية مستقيمة.
  6.  وضع قاعدة صغيرة على سطح المكتب لتدعيم الكتابة والقراءة بدون انحناء الرقبة.
  7.  لا تستطيع استعادة وضعية الرقبة بنفسك إلا عندما تخضع لجلسات العلاج الطبيعي.
  8.  ضع حاسوبك الشخصي على مكتب مناسب حيث يكون على مستوى أنفك، ومستوى لوحة المفاتيح يتوافق مع وضعية كتفيك.
  9.  ضع قوعك على زاوية تسعين درجة بالنسبة للوحة المفاتيح، واترك معصمك مرتخيًا بزاوية تصل إلى 30 درجة.
  10.  ضع حاسوبك أمامك بشكل مباشر دون وضعه جانبيًا على المكتب، لضمان رؤية الشاشة بشكل مستقيم من دون تحريك الرقبة.
  11. حافظ على مستوى رأسك في استقامة مع عمودك الفقري. إذا رأيت وضعية جانبية للرأس، فتأكد من توازن مستوى الأذن مع كتفك.
  12.  تجنب وضع الهاتف المحمول بين منطقة الكتف والرقبة، حيث يمكن أن يؤدي ذلك إلى زيادة الضغط على الرقبة وتسبب الألم.
  13.  حافظ على دفء منطقة الرقبة وحمايتها من التيارات الهوائية الباردة لتجنب التغيرات المفاجئة في درجات الحرارة.
  14.  استخدم وسادة صغيرة تدعم الإبطين لتسهيل الكتابة وتقليل الضغط على الرقبة.
  15. اختر كرسي مكتب يكون طوله مناسبًا لارتفاع المكتب لتحقيق وضعية جلوس مريحة للرقبة والظهر. تجنب وضعية الجلوس التي تضع الرقبة في وضع مقدم للغاية، حيث قد يؤدي ذلك إلى زيادة الضغط على فقرات الرقبة وتسبب الألم.
  16.  يجب تجنب وضع الشاشة بارتفاع أعلى من مستوى العينين لتجنب النظر لأعلى أو لأسفل بشكل مفرط والحفاظ على وضعية الرقبة.
  17.  اعتنِ بتنفيذ تمارين تمدد وتقوية الرقبة والعضلات المحيطة بها بانتظام، وذلك بمشورة أخصائي طبيب أو علاج طبيعي.
  18.  في حالة القيام بأعمال يدوية مثل التريكو، استخدم وسائل تسهيل مثل وسادة للإبطين لتقليل الإجهاد على الرقبة.
  19. تجنب الإفراط في استخدام الهاتف المحمول والتكنولوجيا لفترات طويلة، وتجنب وضع الهاتف بين منطقة الكتف والرقبة.
  20. قم بتنفيذ تمارين تمدد وتنشيط للرقبة والعضلات بشكل دوري، وابحث عن نصائح من محترفي الصحة المؤهلين.

باتباع هذه النصائح والاهتمام بوضعيات جسمك خلال الأنشطة اليومية، يمكنك تقليل الإجهاد على فقرات الرقبة والحفاظ على صحتك العامة. إذا كنت بحاجة إلى مزيد من المشورة أو النصائح، فلا تتردد في استشارة محترف طبي.

مقالات ذات صلة

نصائح أخرى لمرضي غضروف الكتف والرقبة

هذه الإرشادات تجمع بين الاهتمام بوضعية الجسم وتحسين بيئة العمل، بهدف الحفاظ على صحة الرقبة وتخفيف آلام الغضروف. ها هي بعض النصائح الأخرى المهمة لمرضى غضروف الرقبة والكتف:

● يُفضل تجنب قراءة الكتب أو مشاهدة التلفاز والجلوس على السرير، حيث إن وضعية الرقبة غالباً ما تكون غير صحيحة ومضرة بنسبة 95%.
● إذا كنت تشعر بتشنجات أو تقلصات في منطقة فقرات الرقبة، يمكنك استخدام فوطة مبللة بالماء الدافئ ووضعها على المنطقة المتأثرة للتخفيف.
● يمكنك أيضًا وضع شيء آخر في ماء دافئ ووضعه على المنطقة المتضررة لفترة تصل إلى 20 دقيقة أو الاستحمام باستخدام الماء الساخن لاسترخاء فقرات الرقبة، مع الحرص على تغطيتها جيدًا.
● تجنب النوم أثناء الجلوس أو في وسائل المواصلات ومكان آخر غير الفراش، وحافظ على وضعية مريحة للجسم.
● يجب على مرضى غضروف الرقبة تجنب حمل الأشياء الثقيلة التي قد تؤثر سلبًا على أعصاب وخلايا الرقبة.
● احذر من وضع الرأس في وضعية النظر إلى أعلى بشكل مفرط، مثل عند النظر إلى دهان السقف أو السماء.
● تجنب استخدام النظارات المزدوجة الاستخدامات أثناء الجلوس أمام الحاسوب لأنها قد تؤثر على وضعية الرقبة.
● تأكد من أن وضعية النوم مريحة بحيث يكون مستوى الرأس والرقبة في نفس مستوى باقي الجسم.
● استخدم وسائد مرنة غير صلبة لملء الفراغ بين السرير ومنطقة الرقبة، خاصةً عند النوم على الجنب.
● للمحافظة على صحة الرقبة، من المهم اتباع النصائح الطبية الموصى بها. يتضمن ذلك اتباع جدول العلاج المقرر من قبل الطبيب، حيث تكمن فائدة تلك الأدوية في تقليل الألم والالتهاب.
●  ينبغي تجنب اتباع النصائح غير المعتمدة من قبل متخصصين، مثل الاعتماد على العلاج بالأعشاب أو استخدام لدغات الحشرات، حيث يمكن أن تتسبب في تفاقم الحالة.

في الختام، تُقدم هذه النصائح توجيهات قيمة للمحافظة على صحة الرقبة والكتف والتخفيف من آلام الغضروف. يجب اتباعها بانتظام لتحقيق أقصى استفادة منها.

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات

لتستطيع تصفح الموقع بسهولة من فضلك اغلق اداة مانع الاعلانات